11752056_978044062259615_3190447677704998355_n

وزارة العدل ترد على منظمة أنا يقظ بخصوص عمليات الغش في مناظرة الملحقين القضائيين لدى المعهد الأعلى للقضاء

وزارة العدل ترد على منظمة أنا يقظ بخصوص عمليات الغش في مناظرة الملحقين القضائيين لدى المعهد الأعلى للقضاء

Facebook: www.facebook.com/sada.page.officiel
Twitter: www.twitter.com/SadaTunisia
Youtube: www.youtube.com/SadaTunisia
Instagram:www.instagram.com/essada_net
Email: Contact@essada.net

قالت وزارة العدل، في بلاغ لها يوم الأربعاء، أن “تشريك منظمة ” أنا يقظ ” في مراقبة سير المناظرة قد تم بسعي وبطلب من اللجنة المشرفة على المناظرة، حرصا منها على إضفاء الشفافية التامة على أعمالها ولغاية رصد وكشف ما قد يتخلل هذه المناظرة من خلل وتجاوز قد يرد في مجال التصور حتى يتسنى التصدي له عند الاقتضاء و الاستعداد لوضع الوسائل اللازمة للتوقي منه في المستقبل”.

وأكّدت الوزارة في بلاغها أن اللجنة “وخلافا لما أشير إليه في خصوص التهاون في التدخل إزاء ما لوحظ من عمليات غش، فقد تم فعلا رصد عدة حالات غش تمت معاينتها وفق الإجراءات القانونية المتعين مراعاتها، وهي عمليات غش لا تخلو منها أي مناظرة. وستعرض هذه الحالات على اللجنة لترتيب الآثار الضرورية بخصوص وجوب استبعاد المترشحين المتورطين في عمليات الغش واقتراح التحجير عليهم في المشاركة في المناظرات الوطنية القادمة طبقا للإجراءات الجاري بها العمل”.

كما أفادت اللجنة أنه “إزاء ما لاحظته من وجود هويات لبعض المترشحين غير محجوبة تماما على أوراق الاختبار، فهي بصدد القيام بفصل القسيمة المحتوية على هوية كافة المترشحين وعدد ترسيمهم عن أوراق الامتحان وإسنادها أعدادا وهمية تكفل التعريف بهم بعد عملية إصلاح الاختبارات وهو إجراء يضاهي الإصلاح المعتمد لنظام الرمز الشريطي (code à barre ). وهو ما يضفي على عملية الإصلاح السرية التامة، بما يضمن عدم توصل مصحح الاختبار إلى معرفة هوية المترشح، وبذلك تتحقق المساواة المطلقة بين المترشحين”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: