وزراء الخارجية العرب سيحملون الاسد المسؤولية عن الهجوم الكيماوي

(رويترز) – قال مسؤولون بالجامعة العربية يوم الاربعاء ان وزراء الخارجية العرب سيصدرون حين يجتمعون في القاهرة الاسبوع المقبل قرارا يحمل الرئيس السوري بشار الاسد المسؤولية عن الهجوم بالاسلحة الكيماوية في دمشق الاسبوع الماضي.

وحمل مجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في احتماعه يوم الثلاثاء الاسد المسؤولية بالفعل عن الهجوم الذي قتل مئات المدنيين في خطوة توفر غطاء سياسيا اقليميا لضربة عسكرية محتملة بقيادة امريكية لسوريا.

وقال مسؤول امريكي كبير انه يجري التخطيط لهجمات قد تستمر عدة ايام وتقوم بها عدة دول يرجح ان يكون من بينها فرنسا وبريطانيا.

وقال مسؤول غير خليجي في الجامعة العربية ان السعودية وقطر تسعيان لتأكيد موقف الجامعة في اجتماع مجلسها على المستوى الوزاري في الثاني والثالث من سبتمبر ايلول.

ومن المرجح ان يعارض العراق ولبنان والجزائر إدانة سوريا او تمتنع الدول الثلاث عن التصويت كما فعلت في قرارات مماثلة في الماضي. وعضوية سوريا ذاتها مجمدة في الجامعة العربية.

وقال ممثل لدولة خليجية في الجامعة لرويترز “سيؤكد وزراء الخارجية العرب المسؤولية الكاملة للنظام السوري عن الهجوم بالاسلحة الكيماوية الذي وقع في الغوطة الشرقية” على مشارف دمشق.

واضاف “سنطلب ايضا تقديم المسؤولين عن الهجوم الى المحكمة الجنائية الدولية.”

واكد المصدر غير الخليجي في الجامعة تصريحات المسؤول الخليجي.

وقال “يجب ان يرى العالم الدول العربية تدين بجدية استخدام الاسد للكيماويات وتدعو لمعاقبته.”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: