وزير الخارجية التركي : لن نسمح قطعاً لسفراء أمريكا في تركيا بالعمل كحكام

 انتقدت تركيا اليوم الاربعاء ، السفير الأميركي لدى أنقرة الذي أعرب عن قلقه إزاء عزل 28 رئيس بلدية للاشتباه بصلاتهم مع المتمردين الأكراد.

 

وكان  وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد حذر أمس الثلاثاء  من تجاوز سفراء الولايات المتحدة لدى بلاده حدودهم  و أمل أن يكون عملهم في تركيا برزانة ومهنية ووفق محددات اتفاقية فيينا (التي تنظم العمل الدبلوماسي بين الدول بما يحافظ على سيادة كل منها) وبعيدا عن  التصرف كحكام مضيفا  ” لأننا لن نسمح لهم بذلك قطعًا”.

جاء ذلك في كلمة له خلال زيارة معايدة أجراها إلى حي “ماناوغات” بمدينة أنطاليا، الثلاثاء، بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

وأضاف جاويش أوغلو أنه “لا مناط أمام الولايات المتحدة سوى التعامل مع تركيا كشريك على قدم المساواة”.

وأكد أن الشعب التركي انتخب ممثليه في البرلمان، ورؤساء البلديات وغيرهم، من أجل خدمته لا خدمة المنظمات الإرهابية، وأي تدخل يأتي من الدول الأجنبية حيال أية إجراءات تتخذ بحق داعمي المنظمات الإرهابية “غير مقبولة”.

من جهته أكد  وزير الداخلية التركي   سليمان سويلو  في تصريحات بثها التلفزيون مباشرة ان بيان السفارة الاميركية ”  غير مقبول، خصوصا بالنسبة لبلد مستقل ”  ،  مضيفا ،  ان ” هذه الطريقة التي تحدث بها تشبه التحريض… وقد اقلقتنا ” .
وطلب من جهة أخرى من الادارة الأميركية تذكير سفيرها بضرورة الامتناع عن التدخل في الشؤون التركية. قائلا  ” هذا ما نتوقعه لان ما حدث ليس الاسلوب الصحيح ” .
واعتبر وزير الداخلية التركي أن انتقادات السفارة الاميركية تعني  ” تشجيعا للارهاب ” مؤكدا انها تعرض للخطر  مصداقية  الولايات المتحدة تجاه بلاده.

هذا ويذكر  أن سفير الولايات المتحدة لدى تركيا، جون باس، وجه انتقادات لقرار وزارة الداخلية التركية، بخصوص تعيين 28 رئيس بلدية جديد، في عموم البلاد، خلفًا لسابقين أقالتهم الوزارة بتهمة تقديم المساعدة والدعم لمنظمتي “بي كا كا” و”فتح الله غولن” الإرهابيتين، استنادًا إلى قرار بحكم القانون يتعلق بإجراء تعديلات في قانون البلديات.

وقالت الداخلية التركية في نص قرارها إنه “لا يمكن لأي مسؤول منتخب أن يستغل إرادة الشعب الحرة لارتكاب الجرائم، وأن الأنظمة القضائية لا تتسامح إطلاقًا إزاء استغلال الوظائف لممارسة الإجراءات غير القانونية”، مؤكدة أن حماية الديمقراطية وسلطة القانون هي من المهام الأساسية للدولة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: