وزير الداخلية يدعو المواطنين للتبليغ عن التجاوزات الأمنية التي تمس من حريتهم وكرامتهم

[ads2]

 أكد وزير الداخلية محمد ناجم الغرسلي يوم أمس الجمعة 18 ديسمبر 2015 أنه لا توجد امكانية لعودة الاستبداد الى تونس، مبينا أن وزارة الداخلية والمؤسسة الأمنية تعملان من أجل الدفاع عن الحرية والديمقراطية في تونس وليست هي من تروم عودة الدكتاتورية
وقال في تصريح لوسائل الاعلام على هامش ندوة حول موضوع اللامركزية:”لن نسمح بأن يكون توفير الأمن والحرب ضد الارهاب غطاء للمس من حرية الناس وكرامتهم، وفي صورة حدوث تجاوز، أدعو المواطنين للتبليغ عنه فلا حصانة لاحد يتجاوز حقوق وحرية المواطن.
ولاحظ الغرسلي أن المؤسسة الأمنية تعمل من أجل ضمان حق المواطن التونسي في العيش في الأمان وهو همها الأول.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: