وزير الصناعة يعترف بوجود مساحات بترول في تونس مماثلة لليبيا والجزائر بعد نفيه ذلك سابقا

تتضارب تصريحات وزير الصناعة والطاقة والمناجم كمال بن ناصر حول وجود ثروة نفطية في تونس مماثلة للجزائر وليبيا من عدمه وحول عدد البراميل المنتجة يوميا

ففي حوار له مع ” الصباح ” نشر في موقعها الالكتروني بتاريخ 27 مارس 2014 نفى الوزير بن ناصر أن يكون لتونس ثروة نفطية مماثلة للجزائر وليبيا وقال : ” أن تونس بلد صغير ولا يمكن أن نقارنها بالجزائر وليبيا خاصة من ناحية المساحة وبالتالي فإن الكميات المتوفرة من البترول في بلادنا محدودة على عكس ما يروج اليوم ” مضيفا أن ” تونس تنتج ما بين 80 و 90 ألف برميل يوميا ”

وعاد الوزير بن ناصر ليناقض تصريحاته مع الصباح وقال خلال إختتام الأيام الوطنية للباعثين الشبان في سوسة،الثلاثاء 29 أفريل 2014 ،أن تونس يوجد بها مساحات بترول ممثالة للجزائر وليبيا وذلك مقارنة بحجم مساحة تونس مضيفا أن  حجم الإنتاج يبلغ 60 ألف برميل يوميا.
وأضاف « كمال بن ناصر » أن تونس لديها أيضا كميات هامة من الطاقة المتجددة على غرار الطاقة الشمسية، وهو ما يجعل تونس تملك موارد طاقية بكميات كبيرة.

هذا وقد أعلن  بن ناصر  أن شهر جويلية القادم سيكون موعدا محتملا للزيادة في أسعار المحروقات أو في شهر أوت على أقصى تقدير وذلك بعد التشاور مع وزارة المالية.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: