وزير زراعة الكيان الصهيوني يشارك في اقتحام المسجد الأقصى

قال مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني، إن وزير زراعة الكيان الصهيوني أوري أرئيل، شارك في اقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم، برفقة قرابة 120 مستوطن.

وأوضح الكسواني لمراسل وكالة الأناضول للأنباء، خلال اتصال هاتفي، إن اقتحام المستوطنين جاء على دفعات، مصحوب بحراسة من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وأضاف:” ترافقت عملية الاقتحام، مع إطلاق نار كثيف، وتصادم مع الفلسطينيين المرابطين داخله، والذين نجحوا في صد بعض المقتحمين”.

وأصيب عشرات الفلسطينيين صباح اليوم، بجراح وبحالات اختناق، خلال مواجهات اندلعت بين عشرات المرابطين في المسجد الأقصى المبارك، عقب اقتحام قوة عسكرية إسرائيلية للمسجد لتأمين دخول المستوطنين للاحتفال بذكرى ما يطلق عليه اليهود “خراب هيكل النبي سليمان”، وبناء المسجد الأقصى على أنقاضه، على حد زعمهم.

من جانبه اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، أن اقتحام الشرطة الإسرائيلية والمستوطنين للمسجد الأقصى، يعد انتهاكا خطيرا، داعيا الجامعة العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ خطوات فعلية لحمايته.

وقال أبو يوسف لوكالة الأناضول:” حكومة الاحتلال تعمل على مواصلة حربها ضد الشعب الفلسطيني، من خلال القتل اليومي واستمرار الاستيطان والتهويد والاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك”.

وأضاف:” إسرائيل تسعى من خلال الاقتحامات إلى تكريس الأمر الواقع، للتحضير لبناء ما يسمى الهيكل المزعوم”.
المصدر : وكالة الأناضول

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: