وسط تخاذل عربى..”إسرائيل” تبحث الأسبوع المقبل فرض سيادتها على المسجد الأقصى

وسط تخاذل عربى.. أكدت مصادر إعلامية عبرية، اليوم الأحد، أن الكنيست الإسرائيلي سوف يبحث، الأسبوع المقبل، اقتراحًا بفرض السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك.

وكان رئيس الكنيست يولي إدلشتاين قد ألغى جلسة كانت مخصصة لهذا الغرض، عقب احتجاجات فلسطينية وأردنية عارمة وسط صمت عربي.

وبحسب صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، في عددها الصادر اليوم، فإن عددًا من الحاخامات ورؤساء المدارس الدينية اليهودية قدموا قبيل انعقاد الجلسة التماسا إلى الكنيست، طالبوا فيه بفرض السيادة اليهودية على المسجد الأقصى، كما ورد ببوابة الأهرام.

وأوضحت الصحيفة أن الالتماس جاء عشية إجراء مداولات في الكنيست حول السياسات المتعلقة بــ”جبل الهيكل”، «التسمية الإسرائيلية للمسجد الأقصى»، والتي من المقرر أن تبدأ منتصف الأسبوع القادم، وستراجع الجلسة اقتراح عضو الكنيست الليكودى المتطرف موشيه فيغلين وضع الأقصى بأكمله تحت السيادة الإسرائيلية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: