وعود مصرية بتسهيل دخول القوافل الإنسانية عبر معبر رفح

قال رئيس الوفد الليبي في قافلة أميال من الابتسامات (20) واحد الأعضاء المنسقين لقوافل كسر الحصار د. عبدالمنعم حريشة إن “شخصيات مصرية سيادية رفيعة المستوى تعمل في الحكومة المصرية والسلك السياسي  أبلغتنا خلال التنسيق لدخول القافلة نيتهم السماح لقافلة أميال من توالي الاستمرار والدخول في القوافل إلى قطاع غزة”.

وأوضح حريشة أن الجانب المصري أبلغهم بالسماح لقافلة إنسانية من دخول قطاع غزة كل أسبوعين، مشيراً أن الأسابيع القادمة ستشهد دخول قوافل عدة عبر معبر رفح البري.

وأشار أن القوافل الإنسانية الداعمة لغزة تمثل شريان الصمود الوحيد لها في مواجهة الحصار الإسرائيلي الجائر، لافتاً أن القوافل والجهود العربية والأوربية مستمرة بهدف كسر الحصار.

ودعا الشعوب العربية والإسلامية بضرورة تكثيف تضامنهم مع المحاصرين في غزة وتعزيز عوامل الصمود لديهم عبر الدعم المعنوي والمالي والقرار السياسي، مطالباً الفرقاء الفلسطينيين بضرورة تحقيق الوحدة ونبذ الانقسام.

وكانت قافلة أميال من الابتسامات “26” دخلت امس الأحد إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري جنوب قطاع غزة.

وتتضمن القافلة 21 متضامنا من جنسيات عربية وأوروبية مختلفة وتحمل مساعدات إغاثية وأدوية عاجلة لمستشفيات غزة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: