وفاة أبدن رجل بالعالم (444 كيلوغراماً) بنوبة قلبية

[ads2]

إثر نوبة قلبية حادة، توفي المكسيكي صاحب الرقم القياسي في موسوعة غينيس لأكثر رجال العالم وزناً عن عمر ناهز الـ38 عاماً صباح يوم عيد الميلاد “الكريسماس”.
وشعر أندريه مورينو الذي بلغ وزنه 444 كيلوغراماً قبل بضعة أشهر، وهو شرطي سابق من سكان مدينة سيوداد أوبريغون المكسيكية، بتعب اضطره إلى استدعاء الإسعاف حيث فارق الحياة داخل سيارة الإسعاف قبل الوصول إلى المستشفى، حسبما جاء في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
وكان مورينو استطاع التخلص من 100 كيلوغرام من وزنه بفضل عملية لتصغير المعدة، اجتاز بعدها فترة النقاهة بسلام إلى أن تدهورت حالته الصحية في نوفمبر الماضي الأمر الذي اضطره للخضوع لعملية جراحية ثانية.

[ads2]
وجاءت وفاة مورينيو الذي بلغ وزنه مؤخراً 317 كيلوغراماً، بعد شهر من حصوله على قميص ريال مدريد موقع من النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في محاولة لتشجيعه على إنقاص وزنه والتمتع بصحة جيدة.
ورغم خطورة العملية التي خاضها مورينيو لإنقاص وزنه، إلا أنه كان متفائلاً جداً بنتائجها، آملاً أن يخسر الكثير من الكيلوغرامات غير المرغوب فيها ويستطيع أن يتزوج مجدداً بعد أن تركته زوجته بسبب السمنة المفرطة بعد زواج دام 3 سنوات.
وأعرب مورينيو بعدها عن سعادته البالغة بسبب تمكنه مجدداً من أن يغادر الفراش بمساعدة أقاربه.
يذكر أن مورينيو هو ثاني مكسيكي يحصل على لقب أبدن رجل في العالم بعد مانويل اوريبي الذي حصل على اللقب في 2006 بوزن بلغ 558 كيلوغراماً وتوفي العام الماضي عن عمر ناهز الـ48 عاماً.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: