وفد طبي تركي يصل غزة لعلاج مصابي الحرب

قالت غرفة العمليات الصحية الفلسطينية المشتركة إن فريقًا طبيًا تركيًا وصل أمس الجمعة إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون الرابط بين غزة و الاراضي المحتلة؛ لعلاج مصابي الحرب الصهيونية على القطاع.

وأوضح بيان، صادر أمس الجمعة عن الغرفة ونشرته وكالة الأناضول :” أن الوفد وصل لغزة للعمل في مستشفى الشفاء، ويتكون من 6 من كبار الجراحين في مجالات مختلفة “.

وأضاف أن الزيارة تأتي لـ”مساندة الفرق الطبية الفلسطينية في علاج المصابين من العدوان الصهيوني على غزة”.

وأوضح بيان الغرفة التي تشمل عدة وزارات من بينها الصحة والشئون الاجتماعية، أن “الفريق وصل لغزة عبر الاراضي المحتلة (معبر بيت حانون) بعد فشل تنسيق دخوله عبر الأراضي المصرية لغزة”.

ولم يتسن الحصول على تعقيب من السلطات المصرية حول عدم دخول الوفد عبر معبر رفح المصري.

وغرفة عمليات المشتركة، هي عبارة عن غرفة أنشأتها الحكومة الفلسطينية في الضفة الغربية، منذ بدء الهجوم الصهيوني على غزة، بالتشاور مع المؤسسات الصحية في غزة، للتنسيق مع الجهات الدولية لتزويد غزة بالمساعدات والاحتياجات.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: