ولادة طفل حيا بعد بقائه 55 يوما في بطن أمه المُتوفاة

نجح الأطباء في بولونيا في استخراج طفل من بطن أمه حيا بعد 55 يوما من وفاتها.

[ads1]

وقد تمكنوا من إبقاء الجنين حيا بمساعدة الأجهزة الاصطناعية بعد أن توفيت أمه “سريريا” بمرض السرطان.

[ads2]
و تم استخراج الطفل عن طريق عملية قيصرية، علما وان حالته وصفت بالجيدة بعد إخضاعه للمراقبة وتم تسليمه لعائلته فيما بعد.

[ads1]
يذكر أن العملية وصفت بالمعجزة الطبية، حيث تمكن الأطباء من إنقاذ الطفل بعد الحفاظ على حياة الأم المتوفية سريريا لمدة 55 يوما.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: