ياسين العياري : أبشر يا شعبي الطيب

أعتقد أن النصر الأكبر للمنصف المرزوقي، هو نجاحه في تحويل شخصية الرئيس من نصف إله يخافو منه و يحتقروه ، إلى مواطن يحترموه.

و الفرق بين الخوف و الإحترام : ثورة

هو الفرق بين المثقف الحقوقي المناضل، و البوليس الجاهل السارق.

أعتقد أن النصر الأكبر للفايسبوك، هو نجاحه في محاربة صناع الشخصيات و الصور و الأوهام و الأصنام عادة : إعلام و نخب، و نجاحه في نحت صور مخالفة لما إجتهدو و بذلو الغالي و النفيس للوصول إليه.

تفلم الشروق و تكذب أخر خبر و تعمل المغرب فوطوشوب و يتوهموا متع موزاييك و يسمع بن غربية و يسكت… و بعد..

ستاتو فايسبوك واحد : يكون له تأثير أكثر، مصداقة أكثر

المرزوقي نجح في نحت الصورة، و كسب الإحترام بصبره و بمواقفه، في حين إعتدنا لسنوات أن صورة رجل السياسة تصنعها نخب التلحيس و إعلام التطبيل و التقفيف و إرهاب الحزب الحاكم الأوحد.

الفايسبوك نجح في حربه على نخب القوادة و التزييف و إعلام بث السموم، لأن شعبنا الطيب، بلغ درجة من الوعي خلاته يفرز الغث من السمين، الصادق من البلعوط، النزيه من الي ماخذ الباكو، من همه تونس ممن يرن في كرهبة كمال، من له قضية و مبدأ ممن يسترزق.

كل سياسي مازال يعتقد إنه قادر يبني صورة بوسائل قبل 17 ديسمبر، بالتفليم و التبلعيط و الرشوة و التخمة الإعلامية : هو سياسي خارج العصر، و الشلبوق مسئلة وقت : الصور اليوم تبنيها فقط المواقف : ما عاد حد دغفة.

كل إعلامي، أو “نخبة” أو باعث قناة أو ذبذبات، مزال يسخايب روحو يربط و يحل، يصنع رأي عام و شاد السماء لا تطيح : يعمل مزية يسيبها : فلينظر للصور التي نفخ فيها مجتهدا في حين شلكها الفايسبوك، ليعلم.. إش يسوى و شكون يصنع الراي العام فعلا.

إنها الثورة يا مولاي..

باي باي إعلام العار و نخب الإشتك بشتك : صورة المرزوقي في قلوب و عقول الناس هي الدليل على أن عصركم ولى بدون رجعة.

أبشر يا شعبي الطيب : براعم نخبتك الجديدة بدأت تينع، و إعلامك المواطني البديل، بدأ عوده يشتد.

رجاءا ،ترجمو بالله خطاب المرزوقي في الجمعية العامة و مداخلته في cnn بالعربي، أرحموا هاك البوليس بن عبد الله، كعبة لا في الأنڨلي راهو، ثماش ما يلقى ما ينبر، صعبها عليه المرزوڨي المرة هاذي.

إرحموا زادة بهلولا دنيئا متوحش سيدو بلحسن رجل العام 2010، راهو يتألم و لا يتكلم

و الذي نفسي بيده ، غدا يوم أفضل بإذن الله، و إن أراد هذا الشعب الحياة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: