سيسي وجه اسود 2

يهم المصريين.. بينما الفقر ينهشهم، نظام الانقلاب يعترف بتقديم الدعم لبشار الاسد

قال قائد الانقلاب المصري عبد الفتاح السيسى إن بلاده تدعم الجيش السوري في مواجهة ما أسماها  العناصر المتطرفة

وفي رد على سؤال بشأن إرسال قوات مصرية إلى سوريا، قال السيسي في مقابلة مع التلفزيون البرتغالي، بثت امس الثلاثاء 22 نوفمبر إن “الأولوية لنا  أن ندعم الجيش الوطني على سبيل المثال فى ليبيا لفرض السيطرة على الأراضي الليبية والتعامل مع العناصر المتطرفة وإحداث الاستقرار المطلوب، ونفس الكلام في سوريا.. ندعم الجيش السوري وأيضا العراق”.

ويذكر أن مصر نفت سابقا دعمها لنظام بشار الاسد بالمشاركة العسكرية وذلك تزامنا مع ما أعلنته  وكالة “تسنيم” الإيرانية المقربة من الحرس الثوري، عن وصول قوات مصرية عسكرية  إلى سوريا، في إطار مهمة لمكافحة “الإرهاب”، والتعاون والتنسيق العسكري مع قوات النظام السوري في مختلف المناطق وفق تعبيرها.


ونسبت الوكالة الإيرانية لتلك المصادر القول “إن مصر أصبحت حريصة على تقديم المساعدات العسكرية، وإرسال القوات لسوريا؛ للمشاركة في معارك الحكومة السورية ضد الإرهابيين، بعد أن ظهرت شروخ كبيرة بينها وبين المملكة العربية السعودية”.

وأضافت الوكالة نقلا عن تلك المصادر، أن “الحكومتان السورية والمصرية ستعلنان رسميا عن هذا التنسيق الذي سيكون قائما بينهما بهدف مكافحة الإرهاب، وذلك في مستقبل ليس ببعيد”.


وقالت الوكالة إنه “لم يؤكد أو ينفِ” أي مصدر سوري في وزارة الخارجية لها ما تناقلته المصادر الإعلامية، مضيفة “أنه في حال تأكيد الخبر سيصدر بيان رسمي من وزارة الخارجية”.

ولمنح المزيد من المصداقية لخبرها، ذكّرت وكالة “تسنيم” بزيارة اللواء علي المملوك، رئيس مكتب الأمن الوطني السوري، إلى مصر منذ نحو أسبوعين، في أول زيارة معلنة لمسؤول سوري بارز، مشيرة إلى أنه “من الممكن أن يكون الجانبان قد اتفقا خلال الزيارة على زيادة التعاون العسكري بينهما”.

المصدر : الصدى + مواقع إخبارية

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: