“يورو2016”.. البرتغال تنهي مغامرة ويلز وتتأهل لنهائي أمم أوروبا

[ads2]

أنهى المنتخب البرتغالي، مساء الأربعاء، مغامرة ويلز بالتغلب عليها بهدفين دون رد في المباراة التي جرت على ملعب “بارك أولمبيك ليون” بمدينة ليون، ضمن المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم “يورو2016” المقامة حاليًا في فرنسا.

وبذلك، تأهل المنتخب البرتغالي للمباراة النهائية التي ستقام الأحد المقبل، مع الفائز من لقاء الخميس، بين المنتخبين الفرنسي والألماني.

وجذب المنتخب الويلزي الأنظار إليه في أول مشاركة له ببطولات أمم أوروبا، ووصل إلى المربع الذهبي لليورو.

جاء الشوط الأول سلبيًا من جانب لاعبي الفريقين، وإن كانت السيطرة الفعلية من جانب المنتخب الويلزي معتمدًا في بناء هجماته على تحركات مهاجمه غاريث بيل، الذي كان مصدر إزعاج للدفاع البرتغالي، إلّا أن أداءها مال للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، دخل المنتخب البرتغالي مهاجمًا في رحلة بحث عن هدف، تحقق في الدقيقة 50 عن طريق كريستيانو رونالدو الذي تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه وأسكنها في المرمى.

وبذلك، عادل رونالدو عدد الأهداف التي سجلها الأسطورة الفرنسية ميشيل بلاتيني، ليتقاسم معه لقب الهداف التاريخى لبطولات اليورو برصيد 9 أهداف.

وسجل رونالدو هدفين في بطولة عام 2004 بالبرتغال، وهدفًا في بطولة عام 2008 بالنمسا وسويسرا، و3 أهداف في بطولة 2012 ببولندا وأوكرانيا، و3 أهداف في البطولة الحالية، وتبقى الفرصة متاحة له ليقتنص لقب الهداف التاريخي، في حال تسجيله هدف أو أكثر في المباراة النهائية.

ولم يمر على الهدف الأول طويلًا فبعدها بثلاث دقائق، أضاف لويس ناني الهدف الثاني للبرتغال، عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء ليضع قدمه مغيّرًا اتجاه الكرة لتسكن في شباك الخصم.

بعدها حاول لاعبو ويلز تسجيل هدف لتقليص الفارق، إلّا أن جميع محاولاتهم باءت بالفشل، لتنتهي المباراة بفوز البرتغال بهدفين دون رد.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: