“يوم غضب” قادم بتطاوين

“يوم غضب” قادم بتطاوين

[ads2]

نفذ صباح اليوم عدد من المعطلين عن العمل بولاية تطاوين بمشاركة مكونات المجتمع المدني وقفة إحتجاجية بساحة الشعب أسموها “يوم الغضب” للمطالبة بالتنمية والتشغيل والمناداة بمحاسبة ” الفاسدين”.

وقال رئيس الجمعية الجهوية للمعطلين عن العمل بتطاوين زياد المقلبي لموقع الجمهورية إن الإحتجاج جاء على خلفية عدم إيفاء المسؤولين الجهويين ونواب الشعب عن الجهة والحكومة بوعودهم تجاه الولاية التي سجلت مرة أخرى حضورها بين الولايات الأكثر بطالة.

واضاف المقلبي أن الوضع بالجهة إزداد تأزما بعد عودة الممارسات القديمة من رشوة ومحاباة وفساد كما جاء على لسانه، مطالبا بفتح تحقيق في ملف الشركات البترولية المنتصبة بصحراء الولاية وملفات أخرى متعلقة بالإدارات الجهوية .

وتقرر على إثر جلسة إنعقدت على هامش الوقفة الإحتجاجية دعوة الحكومة إلى عقد مجلس وزاري عاجل مخصص لولاية تطاوين مع ضرورة محاسبة المسؤولين الجهويين ونواب الجهة لعدم إلتزامهم بوعودهم ودعوتهم للمساءلة علاوة على محاسبة كل من تورط في فساد بما في ذلك حصوله على رشوة أو إعتماد مبدأ المحاباة والموالاة.

[ads2]

الجمهورية

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: