‫الحركة لا الراحة لمواجهة متاعب الساقين

[ads2]

أوردت مجلة “سنيورين راتغيبر”‬ ‫الألمانية أنه يمكن مواجهة متاعب الساقين وتورم الكاحل من خلال ممارسة‬ ‫الأنشطة الحركية لا الركون إلى الراحة، بخلاف الاعتقاد الشائع.

‫وأوضحت المجلة المعنية بصحة كبار السن أنه يمكن تخفيف هذه المتاعب‬ ‫الناجمة عن ضعف الأوعية الدموية من خلال ممارسة رياضة ركوب الدراجات‬ ‫الهوائية لمدة نصف ساعة يوميا، أو ‫الوقوف على أطراف الأصابع، أو تثبيت كرة بواسطة الكاحلين، أو محاكاة قيادة‬ ‫الدراجة الهوائية أثناء الاستلقاء.‬

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: