iskander rakik

‫‏نوفل الورتاني‬ … مُسعر حرب أهلية لو تم السكوت عليه (بقلم/ إسكندر الرقيق)

يجعل من عبادة الدعاء نكتة ودعابة …
ويجعل من ممارسة التعذيب نكتة ودعابة …
و يجعل من ذكاء مشاهديه نكتة ودعابة مع كذبة (بل تزليعة) “أبو قصي” الشهيرة…

حان الوقت للهايكا أن تأخذ موقفا واضحا من نوفل الورتاني: مبيض ممارسات التعذيب والجلادين ،،،
وذلك قبل أن يدخلنا باستفزازاته واستفزازات ضيوفه من الجلادين في أتون حرب أهلية لا قدر الله ،،،،
وذلك في وقت نحن في أشد الحاجة فيه لمصالحة بعد محاسبة من خلال عدالة انتقالية تداوي الجروح ببلسم الاعتراف والاعتذار (لا الاستفزاز) و الذي سيليه العفو والصفح الجميل من الضحايا …

نحن في أشد الحاجة للمصالحة النفسية مع أمننا الجمهوري حتى نبني وحدة وطنية نستطيع من خلالها التصدي لكل من تسول له نفسه اللعب بمصير ديمقراطيتنا الناشئة ،،، وليس لفتح جروح الماضي بالاستفزاز وتبييض السفاحين من الأمنيين (عفوا: مناضلي دولة بن علي).

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: