ya7yaoui 20 mai

بعد ختم التحقيقات في قضية مقتل الطفل ياسين..تهمة جديدة تُضاف لملف القاتل و هذا ما إعترف به من معطيات جديدة..

[ads2]

ختم مؤخرا قاضي التحقيق العسكري التحقيقات في قضية ذبح الطفل ياسين على يد عسكري وأحال ملف القضية على دائرة الإتهام بمحكمة استئناف تونس، وقد قررت الدائرة اعادة ملف القضية الى قاضي التحقيق طالبة إحالة المتهم في قضية ثانية تتعلق بالعمل على تحويل وجهة شخص غصبا وذلك على خلفية المحاولة الأولى الفاشلة للمتهم في اختطاف طفل وتحويل وجهته والإعتداء عليه جنسيا. بينما نجح في محاولته الثانية واختطف الطفل ياسين ثم نفذ جريمته النكراء. 

[ads2]

وتجدر الإشارة أن قاضي التحقيق العسكري كان أجرى مكافحة قانونية بين الجاني ووالدة الضحية ووفق مصادرنا فقد كان المتهم يتكلم ببرودة دم دون الشعور بأي ذنب أو ندم عما اقترفه في حق الطفل البريء.

وقد قال أمام التحقيق “أنا مريض” في حين أنه كان لا تبدو وفق مصادرنا عليه علامات المرض أو الإضطراب النفسي بل كان يتحدث عن تفاصيل جريمته بدم بارد جدا. 

الصباح نيوز

[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: