مطار دبي

وفاة رجل إطفاء في حادثة احتراق الطائرة الإماراتية

[ads2]

قال رئيس شركة طيران الإمارات الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم اليوم الأربعاء إن أحد رجال الإطفاء لقي حتفه أثناء إخماد حريق اندلع عندما هبطت طائرة تابعة للشركة اضطراريا في دبي.

وأضاف أن السلطات لا تزال تحقق في الحادث الذي أصيب فيه 14 شخصا بإصابات طفيفة أو متوسطة وأدخلوا المستشفيات، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.
وأكد آل مكتوم أن الهبوط الاضطراري غير ناجم عن أي خرق أمني، مشيرا إلى أن الطائرة التي دخلت الخدمة عام 2003 خضعت للصيانة عام 2015، وأن لدى طيارها الإماراتي خبرة تزيد على سبعة آلاف ساعة طيران.
وأوضح في مؤتمر صحفي في دبي أن شركة الإمارات تتبع المعايير الدولية، وأنها صارمة في تطبيق قواعد السلامة والصيانة.
من جانبها، أكدت هيئة الطيران المدني في الإمارات خبر وفاة رجل الإطفاء خلال التعامل مع حريق الطائرة، استنادا لما نقلته وكالة الأناضول.
وكانت حكومة دبي قد أعلنت استئناف الرحلات المغادرة عبر مطار دبي بعد قرارها تأجيل هذه الرحلات عقب حادثة احتراق الطائرة التي كانت قادمة من الهند.

وأفاد المكتب الإعلامي لحكومة دبي على حسابه على تويتر   بـ”عودة حركة الطيران إلى طبيعتها في مطار دبي الدولي عبر الرحلات المغادرة والقادمة” وفق ما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت الحكومة في وقت سابق اليوم الأربعاء إن طائرة تابعة لطيران الإمارات قادمة من الهند تعرضت لحادث لدى هبوطها اضطراريا بمطار دبي الدولي صباحا وشبت فيها النيران، بينما أجلت فرق الطوارئ بسلام كافة ركاب الطائرة وطاقمها المكون من ثلاثمئة فرد.

وأكدت طيران الإمارات أن الرحلة “إي.كاي 521” كان على متنها 282 راكبا و18 من أفراد الطاقم.، وهم من عشرين جنسية أبرزها الهندية (226 راكبا).

وقالت الشركة ضمن سلسلة التصريحات التي نشرتها عبر حساباتها على مواقع التواصل إنه “في هذه المرحلة ليس لدينا معلومات إضافية عما يمكن أن يكون قد تسبب بالحادث”.

وأظهر فيديو اشتعال النيران في مقدمة طائرة بوينغ 300-777 ثم سحابة دخان أسود كثيف تتصاعد منها، كما أظهرت صور للحادث نشرت على مواقع التواصل الطائرة وهي جاثمة على بطنها في مدرج المطار ويتصاعد الدخان من سطحها.

الجزيرة+ وكالات

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: