حبيب الصيد

الحبيب الصيد : ستتم محاسبة كل من يثبت تورطه في التلاعب بصحة التونسيين

[ads2]

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال الحبيب الصيد على محاسبة كل من ثبت تورطه في التلاعب  بصحة المواطن التونسي .

وجاء ذلك خلال لقائه اليوم الاثنين بوزير الصحة سعيد العايدي  الذي أطلعه بالاجراءات التي تم اتخاذها في شأن عدد من المصحات الخاصة والمستشفيات العمومية التي قامت باستعمال اللوالب القلبية المنتهية الصلوحية.

هذا ويذكر أن فضيحة  أخرى أضيفت إلى جانب اللوالب القلبية المنهية الصلوحية وتتمثل في البنج الفاسد حسب ما كشف عنه رئيس المرصد التونسي لاستقلال القضاء أحمد الرحموني
 
وكتب الرحموني في صفحته بالفيس بوك اليوم الاثنين 08أوت 2016 الآتي حول هذه الفضيحة المدوية كما وصفها :
 
في بر تونس كل يوم تسمع غريبة
فضيحة قادمة : قضية البنج الفاسد !!
يظهر ان الاخبار القادمة عن “قضية البنج الفاسد” ستكون مدوية وان وقعها سيتجاوز “قضية اللوالب القلبية” !!
وتورد بعض المصادر الموثوقة ان الجهات الحكومية تتكتم على قضية فساد من الحجم الكبير ذات صبغة جنائية !! وان القضاء (مكتب التحقيق الرابع بالمحكمة الابندائية بتونس) والفرقة الامنية المختصة (فرقة مقاومة الاجرام) متعهدان بملف خطير لم يكشف عن تفاصيله بعد يمكن ان يورط اطرافا عديدة سواء من الاطباء اوالمؤسسات الطبية اوالحكومية.
.
وتتعلق الفضيحة بما يمكن تسميته “صفقة البنح الفاسد” التي ترتبت عنها -على مايبدو- وفيات عديدة تحت تاثيرعمليات استعملت بنجا طبيا يفتقد للشروط الفنية السليمة. وللحديث بقية.
 
و أضاف الرحموني في مقال ثان الآتي :
 
معطيات اضافية حول “قضية البنج الفاسد “
 
أحمد الرحموني رئيس المرصد التونسي لاستقلال القضاء
 
اضافة الى ما سبق اعلانه حول “فضيحة البنج الفاسد” تورد نفس المصادر الموثوقة ان الابحاث في القضية هي الان بصدد الانجاز ويتواصل سماع الاطراف المعنية بمختلف المستشفيات العمومية و المصحات الخاصة فضلا عن ان بعض المواد التي ثبت فسادها قد تم حجزها باذن من الجهات القضائية .
ويذكر بهذا الصدد ان كميات البنج التي تم استعمالها قد سبق شراؤها من الصيدلية المركزية للبلاد التونسية التي تتولى توزيع المواد المتعلقة بذلك على المؤسسات الطبية العمومية والخاصة .
كما يذكر المختصون بشان الظروف الحافة باستعمال البنج الفاسد انه ينتج اثاره العادية عند اجراء العملية الا ان المريض بعد افاقته لمدة تتراوح بين 24 الى 48 ساعة يدخل في غيبوبة تؤدي به الى الموت وهو ما حصل لعدد من الضحايا.!!
ويشار في هذا السياق على سبيل المثال الى وضعية طفلة باحد المستشفيات العمومية اجرت عملية بسيطة على عينيها الاانه بعد يومين من مغادرتها المستشفى تعكرت حالتها على الفور و توفيت اثر ذلك وقد اثبت التشريح – الذي اصر على اجرائه والدا الطفلة -ان الوفاة كانت بسبب استعمال البنج الفاسد.!!
 
[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: