مصطفى عبد الكبير

مصطفى عبد الكبير: التونسيون المحكومون بالإعدام في ليبيا أبرياء و الخارجية غائبة تماما عن متابعة جاليتنا هناك

ندد الناشط الحقوقي ورئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان مصطفى عبد الكبير بسياسة وزارة الخارجية إزاء متابعة أوضاع الجالية التونسية في ليبيا وذلك على خلفية حكم محكمة ليبية بالإعدام في حق ثلاثة تونسيين كانوا يعملون في مصنع بمصراتة الليبية.

و  أكد عبد الكبير أن التونسيين المحكوم عليهم بالإعدام  أبرياء من كل التهم التى نسبت اليهم وتوجه إلى الرئاسات الثلاثة بنداء عاجل للتدخل لإنقاذ هؤلاء الأبرياء  واصفا العملية إن تمت بوصمة العار.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: