%d9%85%d9%8a%d8%b4%d8%a7%d9%84-%d8%b9%d9%88%d9%862

بعد شغور دام أكثر من سنتين : ميشال عون رئيسا لجمهورية لبنان

تم اليوم الاثنين 31 أكتوبر 2016 انتخاب رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية اللبنانية  بعد فترة فراغ دستوري في منصب الرئاسة استمرت عامين ونصف العام.

وحصل عون على أصوات 83 نائبا من أصل 127 حضروا الجلسة وفاز بعد ثلاث عمليات اقتراع .

وفي الجولة الأولى من الانتخابات حصل رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” ميشال عون على 84 صوتا مقابل 36 ورقة بيضاء و6 أوراق ملغاة وصوت للنائب جيلبيرت زوين، مما تطلب إجراء جولة ثانية لأنه كان على عون الحصول على 86 صوتا للفوز.

أما  الجولة الثانية من الاقتراع وقع سجال بين النواب حيث أعيدت الجولة الثانية 3 مرات لأن عدد أوراق التصويت التي جمعت لمرتين متتاليتين كان   128 علما أن النواب المتواجدين عددهم 127.

وقرر رئيس مجلس النواب نبيه بري وضع الصندوق في المقدمة عند الإعادة الثالثة وحضر النواب شخصيا لوضع أوراق التصويت لإصلاح الخلل الحاصل.

وفي ختام الجولة الثانية حصل عون على 83 صوتا مقابل 36 ورقة بيضاء و7 ملغية وصوت واحد لستريدا جعجع وبذلك تجاوز الحد الأدنى للفوز بهذه الجولة وهو 65 صوتا.

يذكر أن معارضي انتخاب عون اختاروا الاقتراع بأوراق بيضاء، للتعبير عن موقفهم الرافض للتسوية الرئاسية، وفي مقدمة هؤلاء رئيس المجلس نبيه بري ورئيس تيار المردة سليمان فرنجية ورئيس حزب الكتائب سامي الجميل وعدد من النواب المستقلين.

هذا وقد كتب على الورقات الملغاة شعارات من بينها : “ثورة الارز في خدمة لبنان” وورقة “لزوربا الاغريقي” و”مجلس شرعي او غير شرعي”.

الصدى + زكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: