قتلى في إعصار شمال روما وتحذير من فيضان نهر ” أرنو” في فلورنسا

ذكرت وكالة الدفاع المدني الإيطالية، الأحد، أن شخصين لقيا  حتفيهما بعد أن ضرب إعصار شمال روما.

وقال متحدث باسم وكالة الدفاع المدني، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن أحد الضحايا كان في لاديسبولي، وهي مدينة ساحلية 50/ كيلومترا شمال غرب العاصمة/، بينما توفي الثاني في منطقة تشيزانو دي روما، على بعد حوالى 30 كيلومترا إلى الشمال من روما.

وأفادت وكالة الأنباء الإيطالية “أنسا” بأن عدة أشخاص أصيبوا بجروح، ولم تكن إصابة أي منهم خطيرة، وتعرضت أسطح بعض المباني لأضرار بسبب الإعصار ولحقت أضرار ببعض السيارات.

وقالت شركة إدارة السكك الحديدية الإيطالية “آر إف آي”، عبر موقعها على الانترنت، إن الإعصار في حدوث اضطراب في حركة القطارات في لاديسبولي.

وفي فلورنسا، كان هناك قلق من احتمال أن يفيض نهرأرنو “”. وتم إغلاق أحد الجسور كإجراء احترازي، ولكن اعتبارا من مساء اليوم بدأ مستوى المياه في التراجع.

وقال بيان صادر عن وكالة الدفاع المدني إنها تتوقع المزيد من العواصف والبرق والعواصف غدا الاثنين، بالإضافة إلى انتقال الأحوال الجوية السيئة من المناطق الشمالية والوسطى إلى الجنوب.

وأصدرت الوكالة تحذيرات بخطورة الحالة الجوية في مناطق إيميليا وتوسكانا وأبروتسو وموليز وكامبانيا.

المصدر : وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: