رضا بلحاج: هيئة الإنقاذ تعمل على تعويض حافظ قائد السبسي

أفاد عضو الهيئة السياسية لحركة نداء تونس رضا بلحاج ان “عددا من قياديي الحركة وإطاراتها سيعلنون عن هيئة وطنية للإنقاذ تابعة للحزب خلال إجتماعهم مساء اليوم الثلاثاء”.

وأضاف  بلحاج في  تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء  أن هذه الهيئة ستعلن بدورها خلال ندوة الإطارات في 20 نوفمبر الجاري عن قيادة جديدة تعوض المدير التنفيذي الحالي حافظ قائد السبسي في صورة عدم تجاوب هذا الأخير مع الدعوة لعقد هيئة سياسية ، مؤكدا في هذا الصدد وجود حركية في الحزب في إتجاه تنحية المدير التنفيذي.

و أوضح بلحاج أنه في اطار سعي إطارات المكتب السياسي وقواعد الحزب إلى إنقاذ الحركة ، طالبوا أمس المدير التنفيذي عن طريق عدل تنفيذ بالعمل على عقد الهيئة السياسية في ظرف أسبوع ، مشددا على أنه « سيتم اللجوء إلى القضاء في صورة مواصلة حافظ قائد السبسي التعنت والتهرب من المسؤولية » .
وأضاف بلحاج  ان ثلثي أعضاء الحزب بصدد إمضاء لائحة للتوصل إلى إنعقاد الهيئة السياسية كما ينص على ذلك النظام الأساسي للحزب في صورة عدم دعوة المدير التنفيذي لذلك .
وبين  بلحاج  أن إستئثار حافظ قائد السبسي بإدارة الحزب ، قد عطل كافة الأجهزة واللجان على غرار اللجنة المتعهدة بتحضير الإنتخابات البلدية ولجنة الإعداد للمؤتمر ، منتقدا في الآن نفسه أن يتواصل هذا التعطيل صلب الحزب الحاكم رغم حساسية الظرف .
وتابع رضا بلحاج أن  التوجه الذي اختاره المدير التنفيذي وعدم تجاوبه مع دعوات قياديي الحزب قد ادى إلى عدم توزيع المسؤوليات داخل الحركة بعد ان تم في السابق بطريقة وقتية إلى عدم إجتماع الهيئة السياسية منذ 4 أشهر رغم أن النظام الداخلي يفرض إجتماعها كل نصف شهر وفق مقتضيات الفصل 25 من النظام الأساسي الذي ينص على ان «الهيئة السياسية تجتمع مرة كل 15 يوما ولا يكون إجتماعها صحيحا إلا بحضور ثلثي أعضائها .
والجدير بالذكر أن 8 من أعضاء الهيئة السياسية لحزب نداء تونس هم « بوجمعة الرميلي » ، « فوزي اللومي » ، « منصف السلامي » ، « رضا بلحاج » ، « خميس قسيلة » ، « فوزي معاوية » ، « عبد العزيز القطّي » و « ناصر شويخ » قد توجهوا أمس بمحضر تنبيه عبر عدل تنفيذ الى حافظ قائد السبسي طالبوه من خلاله بضرورة دعوة الهيئة السياسية للانعقاد في اجل لا يتجاوز الاسبوع.

وكالة تونس افريقيا للأنباء

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: