الجمعية الوطنية المصرية تحذر الشرطة ساعات قبل “ثورة الغلابة “: قتل المتظاهرين خيانة للأمة

حذرت  الجمعية الوطنية المصرية شرطة الانقلاب من استعمال القوة ضد المتظاهرين غدا  الجمعة 11 نوفمبر وقالت في بيان لها اليوم الخميس ” أن قتل المتظاهرين السلميين خيانة للأمة”.

وشددت الجمعية على حق الأمة في التعبير والتظاهر وهو حق اكتسب بدماء آلاف الشهداء الأبرار

وطالبت الجمعية  الشرطة ألا تقف أمام الحراك الشعبي، وأن تقوم بوظيفتها فى تأمين المتظاهرين وحماية المباني والمؤسسات.

ودعت الجمعية الحركات السياسية والجماعات بتوحيد صفوفها، وأن تلقي بأي خلاف للرأي خلفها، مؤكدة أن الفوضى لن تحقق إلا مصالح أعداء الوطن.

هذا وجاء طلب الجمعية الوطنية المصرية على وقع اجتماع قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مع قيادات أمنية منذ أيام ومواصلة اعتقال عناصر جماعة الاخوان المسلمين بتهمة التحريض على ثورة الغلابة الجمعة 11 نوفمبر 2016.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: