مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا : نظام الأسد يقتل ويعاقب الفلسطينيين في المخيمات

أصدرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا تقريرا تحدث عن الأوضاع المأساوية التي يمر بها اللاجئون في المخيمات، خاصة مخيما خان الشيح والنيرب واللذان تعرضا للقصف وإلقاء براميل متفجرة ألحقت عشرات الإصابات وحالات الاختناق.

 

وأضافت المجموعة أن عددا من الأطفال أصيبوا بحالات اختناق جراء قصف النظام لمخيم النيرب قرب حلب بالقذائف وقصف  مخيم خان الشيح قرب دمشق قصفا مكثفا بالبراميل المتفجرة .

وسجل نشطاء إسقاط مروحيات النظام نحو 15 برميلا متفجرا في ظل الحصار الخانق ومنع إدخال المساعدات الغذائية والطبية إلى المخيمات لمدة تزيد عن شهر ونصف.

وفي جنوب العاصمة السورية دمشق قصف النظام السوري مخيم اليرموك بقذائف الهاون التي طالت عددا من المباني، وقال نشطاء إن النيران اندلعت في عدد من المنازل بشارع حيفا داخل المخيم.

وعلى الرغم من نأي اللاجئين الفلسطينيين بأنفسهم عن الأزمة السورية ووقوفهم على الحياد، إلا أن النظام لجأ لمعاقبتهم على موقفهم الرافض للانحياز له.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: