مصر : إعلام السيسي يواصل حربه على دولة قطر وأميرها على خلفية عرض ” الجزيرة ” شريط “العساكر “

يواصل إعلام قائد الانقلاب المصري عبد الفتاح السيسي  وميليشياته الإلكترونية التابعة له حربهم  الهوجاء على دولة قطر وشعبها و أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني على خلفية عرض قناة الجزيرة  الأحد شريط ” العساكر ” الذي تناول موضوع التجنيد الإجباري في مصر .

واستهدف إعلام السيسي في انتقامه من عرض شريط العساكر الأسرة الحاكمة القطرية  وهددها بعرض أفلام إباحية تخص أفرادها

كما وصف إعلاميون دولة قطر بالحقيرة وبنت الوسخة

من جانبه وصف الإعلامي محمد موسى قناة الجزيرة بقناة الشيطان  وكشف أنه سيعرض، في الوقت نفسه، فيلما وثائقيا عن مأساة حياة العاملين المصريين في قطر، خلال حلقة الخميس المقبل من برنامجه، وسيستعرض فيه ما وصفه بأسلوب “الاستعلاء الذي يمارسه الكفيل القطري على العمال”، وفق زعمه.

وعلى النطاق السياسي صب المتحدث باسم خارجية نظام الانقلاب في مصر  أحمد أبو زيد،  جام غضبه على شريط العساكر في مداخلة تلفزيونية له

وبجهل فظيع للقرآن الكريم دعا أبو زيد  إلى احترام الجيش المصري الذي- حسب علمه –  مدحه القرآن بآية ” خير أجناد الأرض ”  معتبرا  أن شريط العساكر  يعمل على زعزعة ثقة المواطن المصري في جيش بلاده

من جهته وصف عضو مجلس نواب ما بعد الانقلاب، مرتضى منصور، السفير القطري في مصر بـ”الحقير”، وطالب بطرده، واستدعاء السفير المصري لدى الدوحة، وقطع العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال منصور في مداخلة هاتفية، الاثنين، مع الإعلامي ممتاز القط، في برنامج “حصريا مع ممتاز”، عبر فضائية “العاصمة”: “الجيش المصري اتهان من هذه الدولة الحقيرة، التي تعتبر بيت الدعارة في دول الخليج.. قطر هي مرحاض الخليج العربي”.

ويذكر أن  شريط ” العساكر ” تناول  موضوع  التجنيد الإجبارى فى مصر  وعرض من خلال لقطات مسرّبة من داخل الوحدات ومراكز التدريب،مدى قسوة الحياة داخل الجيش، واستغلال المجنّدين في ظروف يمكن القول عنها أنّها غير آدمية، وتتعمّد إذلالهم.

 

وقد أعرب مخرج “العساكر.. حكايات التجنيد الإجباري في مصر”، عماد الدين السيد، عن “تفهمه للهجوم العنيف الذي تعرض له  الشريط قبل البث، خاصة وأن البعض استشعر أن الصورة الذهنية المحفورة عن الجيش  المصري ستتزعزع بعرض الشريط “.

واعتبر السيد  أن عمله هذا هو” الأول الذي يرصد الواقع بخلاف الصورة النمطية التي تصدر”، مؤكداً أن “ما سيقال في الفيلم اليوم قاله كل مصري في محيط أسرته أو أصدقائه أو عبر مواقع التواصل بخصوص المعاملة السيئة فقط، وهذا لا خلاف عليه وليس سراً حربياً، ومعروف للجميع.”

و نفى المخرج أن يكون هناك توجه قطري أو منه شخصياً للإساءة للجيش المصري مؤكدا أن الفيلم الوثائقي “يخدم الجيش وحريص على مصلحته ومصالح جنوده وتغيير أوضاعهم للأحسن”.

الصدى + مواقع إخبارية

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: