177 بلاغا ضد الإعلامي أحمد منصور في مواصلة الانقلاب لحربه على حريّة الصحافة

صرّح مصدر قضائي مسئول في حكومة الانقلاب المصرية أنّ النيابة العامة فتحت تحقيقات فى 177 بلاغًا تلقاهم مكتب النائب العام، المستشار هشام بركات، ضد الإعلامى أحمد منصور، المذيع بقناة الجزيرة الفضائية، تتهمه بدعم جماعة الإخوان المسلمين، و تحريض أنصار الرئيس السابق الدكتور محمد مرسي على العنف، على حدّ تعبيرها.

هذا و قرّر النائب العام أصدر ضمّ تلك البلاغات و إحالتها إلى نيابة وسط القاهرة الكلية، برئاسة المستشار وائل شبل، المحامي العام الأول، لتولي التحقيقات فى الوقائع المذكورة، و الاتهامات الموجهة للمشكو فى حقهم أحمد منصور.

كما أضاف أن أحمد منصور يواجه العديد من الاتهامات بشأن دعمه لجماعة الإخوان المسلمين، و “تحريض أنصار الرئيس السابق الدكتور محمد مرسي على العنف”، و “الإساءة للقوات المسلحة المصرية”، و “دعم العمليات الإرهابية”، و “نشر أخبار كاذبة لإثارة الرأي العام”، و “تشويه صورة رموز الدولة المصرية”، عن طريق استغلال عمله بقناة الجزيرة الفضائية التابعة لدولة قطر، على حدّ تعبيره.

و أكد المصدر أن النيابة العامة بدأت منذ فترة في فحص البلاغات المحالة من قبل النائب العام، و طلبت مذكرات معلومات من الجهات الأمنية المختصة بشأن الوقائع التى ارتكبها المشكو فى حقه، فضلاً عن الإطلاع على عدد من مقاطع الفيديو المسجلة التى يظهر فيها أحمد منصور، ويحرض فيها على مؤسسات الدولة.

و من جهتهم رأى متابعون للشأن السياسي في مصر، بعد الانقلاب العسكري الذي أزاح الرئيس الشرعي محمد المرسي و انتهى بتولية عبد الفتاح السيسي رئيسا على البلاد، أنّ الاتّهامات الموجّهة ضدّ الاعلامي أحمد منصور مغرضة و كيدية و تصبّ في النهج الذي توخته سلطات الانقلاب إزاء وسائل الإعلام و الصحفيين من اعتقالات و اعتداء على حقوق المهنة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: