57 شهيداً وأكثر من 220 جريح منذ خرق الإحتلال للتهدئة ترفع الحصيلة إلى 2074

ارتفعت حصيلة شهداء العدوان الإسرائيلي منذ خرق الاحتلال الاسرائيلي للتهدئة إلى 57 شهيداً وإصابة نحو 220 مواطناً بجروح مختلفة، لتصل حصيلة الشهداء الاجمالية منذ بدء العدوان إلى 2074 شهيداً وأكثر من 10250 جريحاً.

وأعلنت المصادر الطبية عن انتشال الطفلة سارة محمد الضيف من تحت انقاض منزل عائلة الدلو في حي الشيخ رضوان شمال قطاع غزة، ابنه القائد العام لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس. فيما استشهد المواطن حمدان حدايد 42 عاماً متأثراً بجراحه في قصف اسرائيلي استهدفه في منطقة معن بخانيونس.

وفي أحدث غارة ، استشهد مواطنان في غارة اسرائيلية استهدفت السيارة التي كانوا يستقلونها في شارع النصر غرب مدينة غزة وأصيب عدد من المارة. وأوضح مراسلنا ان القصف كان بالقرب من سوبرماركت ستيبس التجاري وسط شارع النصر.

وكان أربعة مواطنين استشهدوا في غارة إسرائيلية استهدفتهم في مقبرة الشيخ رضوان شمال مدينة غزة، فيما انتشلت الطواقم الطبية شهيداً خامساً من تحت أنقاض منزل عائلة الدلو بحي الشيخ رضوان. وعرف من بين الشهداء المواطن عبد طلال شويخ في العشرينات من عمره.

وكان الدكتور أشرف القدرة قد أكد استشهاد خمسة مواطنين بينهم 3 اطفال واصابة 4 مواطنين بجراح خطير في شارع النفق بغزة.

وأفادت مصادر إعلامية أن غارة اسرائيلية استهدفت تجمعاً للمواطنين بالقرب من مسجد اهل السنة في شارع النفق بمدينة غزة مما أدى الى استشهاد خمسة مواطنين بينهم ثلاثة أطفال ، فيما استشهد سرور طمبورة 36 سنة وحسن طمبورة 13 سنة في استهداف في غرب بيت لاهيا شمال القطاع في غارة “إسرائيلية” استهدفت تجمعاً للمواطنين أيضاً.

وكان أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة في غزة، قد أعلن عن استشهاد سبعة فلسطينيين وإصابة 27 آخرين بجروح متفاوتة في قصف إسرائيلي استهدف منزلا جنوبي قطاع غزة.

وبذلك يرتفع عدد شهداء الغارات الإسرائيلية منذ انهيار التهدئة المؤقتة مساء أمس الأول الثلاثاء بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل إلى 32 فلسطينياً وإصابة نحو 167 آخرين.

وكانت طائرات الاحتلال قد استهدفت منزلاً في حي تل السلطان غربي مدينة رفح جنوبي قطاع غزة استشهد سبعة فلسطينيين وأصيب 27 آخرين بجروح متفاوتة. ونعت كتائب القسام ثلاثة من قادتها استشهدوا في الغارة التي استهدفت المنزل في تل السلطان وهم الشهيد القائد: رائد العطار (ابو ايمن) ومحمد برهوم، ومحمد أبو شمالة.

وفي وقت سابق من فجر اليوم، استشهد فلسطيني يبلغ من العمر 23 عاما في قصف استهدف مخيم النصيرات للاجئين الفلسطينيين وسط قطاع غزة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: