بريطانيا تشن أولى غاراتها على سوريا بعد ساعات من موافقة برلمانها

بريطانيا تشن أولى غاراتها على سوريا بعد ساعات من موافقة برلمانها

شنت بريطانيا  فجر الخميس 3ديسمبر  انطلاقا من قاعدتها في قبرص  أولى غاراتها الجوية على سوريا دون ذكر الأهداف التي استهدفتها .
 
وأفاد  متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية  إن طائرات من طراز تورنيدو تابعة لسلاح الجو الملكي “قامت بأول عملية هجومية فوق سوريا وشنت خلالها ضربات”.
 
وجاءت هذه الغارات  بعد ساعات قليلة من  تصويت البرلمان البريطاني على  قرار يجيز توجيه ضربات جوية ضد تنظيم الدولة  في سوريا، بعد أن وافق 397 نائبا عليه مقابل معارضة 223 نائبا.
هذا وقد تجمع المئات من المتظاهرين أمام مقر البرلمان رفضا للحرب على سوريا ورفعوا لافتات كتب عليها ” لا تقصفوا سوريا ” و ” أوقفوا الحرب على سوريا ” .
وقد انتابت المتظاهرين  حالة من الغضب الشديد فور التصويت  بالموافقة على الحرب على سوريا ونددوا بالسياسيين ودعوهم للخجل من انفسهم وهتفوا ” ايها الشعب السوري إننا آسفون”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: