روسيا

غارات روسية و غربية تخلف عشرات الشهداء من النساء و الأطفال بسوريا و التحالف ينفي تورطه

غارات روسية و غربية تخلف عشرات الشهداء من النساء و الأطفال بسوريا و التحالف ينفي تورطه

أسفرت الغارات الروسية  التي تواصلت إلى حدود اليوم 8 ديسمبر 2015 عن استشهاد 35 مدنيا على الأقل في استهدافها لمناطق متفرقة في محافظات شمال سوريا

إضافة إلى عشرات القتلى الآخرين في القصف الروسي على مدينة حلب , حيث كان معظم الذين لقوا حدفهم من الأطفال

تأتي هذه الغارات على اثر  قصف طيران التحالف على قرية الخان بريف الحسكة شمال شرق سوريا، قبل يومين، و الذي أدّى إلى مقتل 34 مدنيا -معظمهم من النساء والأطفال- وإصابة عشرات بجروح متفاوتة.

في المقابل , و خلال ردّه حول الاتهامات باستهداف المدنيين  نفى المتحدث العسكري باسم التحالف الدولي الكولونيل ستيف وارن ذلك و ادعى أن غارات التحالف استهدفت منطقة “تبعد 55 كيلومترا عن المكان الذي قال السوريون إنه تعرض للقصف”، مؤكدا “عدم وجود أي عناصر بشرية” في تلك المنطقة، وأن “كل ما قصفناه كان آبار نفط”.

هذا و قد اكتفت جهات إعلامية أمريكية باتهام حليفتها روسيا بالتورّط في هذه الغارات .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: