بوجمعة الرميلي

بوجمعة الرميلي: من يعارض مبادرة الـ13 فليتحمل مسؤوليته و من يريد تكوين حزب مبروك عليه

بوجمعة الرميلي: من يعارض مبادرة الـ13 فليتحمل مسؤوليته و من يريد تكوين حزب مبروك عليه

قال القيادي بحزب نداء تونس بوجمعة الرميلي  في حوار له مع جريدة الصريح :  “من يعارض مبادرة الـ13 فليتحمل مسؤوليته و من يريد أن يعلن عن حزب مبروك عليه” في إشارة لما يروج عن سعي الأمين العام للحزب محسن مرزوق لتأسيس حزب جديد

ويذكر أن محسن مرزوق صرح يوم 11 ديسمبر الجاري أن حزب نداء تونس انتهى منذ فترة

وجاء تصريح مرزوق  على إثر عرض  لجنة ال13  يوم 10 ديسمبر الجاري نتائج أعمالها لحل مشاكل حزب نداء تونس والمتمثلة في  تنظيم مؤتمر أول توافقي يوم 10 جانفي 2016 و مؤتمر ثاني انتخابي يوم 31 جويلية 2016.

وقال رئيس لجنة الـ31  يوسف الشاهد خلال  ندوة صحفية، إن التسوية الندائية تنبني على حل متكامل يشمل ركيزتين متلازمتين وهما عقد المؤتمر التوافقي و تنظيم المؤتمر الانتخابي.

وحسب الشاهد فإن مقترح التسوية يتضمن 9 نقاط من أهمها:

-بلورة حل توافقي واستعجالي ومستدام للأزمة الحادة التي تعيشها نداء تونس

– التسوية تنطلق بحل توافقي كمحطة أولى وتتجه إلى إنجاز مؤتمر انتخابي

وعلى إثر هذه الإجراءات المعلنه أعلن الأمين العام لحركة نداء تونس محسن مرزوق  أن حزب نداء تونس انتهى منذ فترة

كما كتب على صفحته بالفيس بوك  :  ” قلت سابقا وفي محطات إعلامية متعددة ان نداء تونس في شكله الحالي انتهى. ولم أغير هذا التصريح الى يوم الناس هذا لا في الشكل ولا في المضمون. وقلت ان الطريق الوحيد لانقاذه هو عملية ديمقراطية واسعة تعيد القرار لمناضليه. وقلت ايضا انني لن أكون جزء من أية عملية لماسسة الأزمة عِوَض حلها وان قراري هذا يلزمني
وكما أكدت سابقا سأتحدث في الموضوع رسميا في اقرب الآجال
سنتحدث قليلا لان الناس قد ملوا هذا الموضوع ولهم الحق ونحن ايضا
وحان الوقت ليهتم كل بما هو هام في نظره
وفي نظري الهام هو مواصلة العمل من اجل المشروع الوطني العصري بغض النظر عن الموقع والشكل
املي ان يكفي هذا التوضيح حاليا ولكل حادث حديث”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: